fbpx

تدبير صبياني لملف حراك التعليم من حكومة أخنوش

بتاريخ 12 يناير، 2024

هناك تدبير صبياني لملف حراك التعليم:
أولا عمليات التوقيف لمجموعة من أطر ونشطاء التنسيقيات التعليمية التي تزيد من تعميق المشكل.
ثانيا إصرار الحكومة لعدم الجلوس مع التنسيقيات.
من هذا المنطلق أستحضر حراك مصر وموقف وزير الداخلية المصري حبيب العادلي في عهد الريس السابق حسني مبارك عندما سألوه حول مايقع في ساحة التحرير،فأجابهوم بكل ثقة نفس و بمنطق التحكم المتحكم في الوضع:” أنه لعب عيال ولهو الفايسبوك” هذا من جهة،
ومن جهة أخرى ،أن الحزبين الرئيسين في الحكومة الحالية اي حزب الأحرار وحزب الجرار، هم تنسيقيات في الأصل و الأساس، أي خليط غير متجانس فكريا وإيديولوجيا من التجارب والتوجهات لكن تجمعهم فكرة ومشروع، الأول تأسس في أواخر السبعينات في عهد الملك الراحل، والثاني تأسس في بداية القرن مع الملك الحاليَ،الحراك التعليمي كان إمتحانات قويا وعسيرا للحكومة الحالية، التشبيب نعم، ولكن الكباري ضروري منه.
هادشي ماكان.

لسان تمازيغت

ساكنة حي المستشفى الحسني تلتمس من عامل الإقليم التدخل لرفع الضرر عن طريق تحول لسوق عشوائي

روبورتاج: جماعة بني انصار و حراس مواقف السيارات يوضحون ويردون على اشاعة اداء 10دراهم لدخول شاطئ بوقانا

لسان تيفي

لسان الرأي

نادي القنيطري: العودة إلى الأصول والانتفاضة بعد سنوات من المعاناة

عنوان المقال: الحركة الانتقالية الوطنية للتعليم: هل أصبحت حركة التحاقية؟

الحكومة بين التحديات والإصلاحات: قراءة في الواقع